اعلى الصفحة

وزير خارجية السودان: امام مصر التحكيم الدولي أو القرار السيادي لإعادة حلايب

85
الخرطوم: الجماهير

 

قال وزير الخارجية السوداني، إبراهيم غندور، الاثنين، إن بلاده لن تتنازل عن مثلث حلايب «نقترح على الأشقاء في مصر إما إعادتها بقرار سيادي إلى السودان على غرار إعادة تيران وصنافير إلى السعودية، أو بالتحكيم الدولي كما استعادت مصر طابا».

وأضاف غندور في مقابلة حصرية مع (روسيا اليوم): «للأسف يرفض المصريون المقترحين»، موضحا «نحن والمصريون حبابيب إلى أن نصل إلى حلايب».

ووصف الوزير السوداني ما ينشر عن بلده في الصحافة المصرية بالـ”غريب”، مشيرا إلى أنه “لو أخذت الخرطوم على محمل الجد ما يكتب في الصحف المصرية سندخل في ما لا نريد.. لكنا لا نتعامل مع هذه الصحف بجدية ونعتمد فقط على المواقف الرسمية المعلنة”.

ورغم نزاع الجارتين على هذا المثلث الحدودي، منذ استقلال السودان، عام 1956، إلا أنه كان مفتوحًا أمام حركة التجارة والأفراد من البلدين دون قيود حتى عام 1995، حين دخله الجيش المصري وأحكم سيطرته عليه.

 

ومن آن إلى آخر تشهد العلاقات بين البلدين توترًا بسب النزاع على المثلث الحدودي، وموقف السودان من سد “النهضة” الإثيوبي، حيث تتهم القاهرة الخرطوم بدعم موقف أديس أبابا، وتخشى تأثير السد سلبًا على حصة مصر من مياه نهر النيل.

وقال الوزير السوداني، إن قضية حلايب تقف عقبة أمام العلاقات بين مصر والسودان، مضيفاُ  ” مايجري فيها الآن من تصعيد إعلامي بدأ يضرب في العلاقة الشعبية بين البلدين. 

 

 

تعليقات
Loading...