بنك السودان يعلن الحرب على الدولار ويشدد الإجراءات على المصدرين

76

Advertisement

الخرطوم: الجماهير

 

أعلن محافظ بنك السودان المركزي حازم عبد القادر، اليوم الاثنين باتخاذ إجراءات “مشددة” مع المصدرين الذين لا يعيدون حصيلة الصادرات إلى داخل البلاد.

وأضاف “أن العقوبات تتضمن حظر تعاملهم مع الجهاز المصرفي، وإيقافهم عن التصدير، وعقوبات إضافية، ويبدأ التنفيذ بداية من اليوم. 

و قال عبد القادر، في تصريحات للصحفيين: إن الاجتماع الرئاسي الطارئ توصل إلى قرارات “تعزز قدرة البنك المركزي وتمكنه من موارد النقد الأجنبي وضبط سوقه، وأن تتم العمليات بواسطة الجهات المرخص لها من البنك”. 

Advertisement

وأضاف: المحافظ “اتخذت سياسات ترشيدية، لاستيراد للسلع غير الضرورية والكمالية، ما يخفف من الضغط على سوق النقد الأجنبي”. 

وتابع: “تم أيضا، اتخاذ إجراءات تمكن البنك من إيقاف الضخ الحالي للسيولة غير الضرورية الموجودة في الجهاز المصرفي”، وأمر بتوجيهها للقطاعات الإنتاجية، للحيلولة دون تأثر الاقتصاد من سحب السيولة، من دون تفصيل تلك القرارات. 

وقال متعاملون بالنقد الأجنبي، إن سعر الجنيه السوداني في السوق الموزاية “السوداء” ارتفع، أمس الإثنين، مقابل الدولار، إلى 24 جنيها، مقارنة بسعره الأسبوع الماضي الذي كان في حدود 27 جنيها. 

وأرجعوا تحسن سعر صرف الجنيه، إلى إجراءات حكومية تهدف لإحداث استقرار في سعر الصرف. 

ولم يتخذ البنك المركزي أية إجراءات بشأن سعر الصرف الرسمي للجنيه وقيمته 6.7 مقابل الدولار، على الرغم من الانخفاض القياسي غير المسبوق في تاريخه بالسوق الموازية.

Advertisement

تعليقات
Loading...