- الإعلانات -

وسط دهشة الجميع، التعايشي يصل القصر الجمهوري على دراجة هوائية 

0 23
header – right 1

الخرطوم: الجماهير 

تفاجأ العاملون في القصر الجمهوري (الرئاسي) بالعاصمة الخرطوم، بوصول عضو مجلس السيادة محمد حسن التعايشي، إلى مكتبه الأحد، مستغلا دراجة هوائية، ليجد حراس بوابة القصر أنفسهم أمام مشهد غير مألوف بالنسبة لهم. 

وسرعان ما التقطت وسائل التواصل الاجتماعي الخبر مصحوبا بصور يظهر فيها عضو مجلس السيادة مرتديا خوذة تستخدم لحماية الرأس في حالة الحوادث، وكمامة فرضتها الإجراءات الاحترازية من فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، بجانب جرابات على الأيدي وينتعل جزمة رياضية من نوع “باتا”، وطارت به – وسائل التواصل- إلى الفضاء الإسفيري.

وجاءت مفاجأة عضو مجلس السيادة متزامنة مع أزمة غير مسبوقة في المواصلات تشهدها العاصمة الخرطوم، بسبب شح وانعدام الوقود من ناحية، وارتفاع تعرفة المواصلات، التي تضاعفت لنحو500 بالمائة، بعد تنفيذ قرار تحرير أسعار الوقود في أكتوبر الماضي.

وقال التعايشي، في تصريح  عقب وصوله مكتبه بالقصر الجمهوري على ظهر دراجته الهوائية الخاصة – بحسب إعلام مجلس السيادة- “إن الدراجة  يمكنها أن تكون وسيلة من وسائل المواصلات الآمنة والمفيدة للصحة والصديقة للبيئة”.

وأشار إلى أن ثقافة استخدام وقيادة الدراجات يجب أن تحمى بسن القوانين ووضع السياسات المنظمة لها حتى تصبح واحدة من العادات الاجتماعية الإيجابية لارتباط المجتمع السوداني بهذه الممارسة منذ أمد بعيد.

header – right 1

وذكر التعايشي، أن قيادة الدراجة الهوائية تسهم بشكل كبير في حماية البيئة ولها فوائد جمة على الصحة العامة للإنسان، حيث إنها تقلل من خطر  الإصابة بأمراض ضغط الدم والسكري وزيادة الوزن والكولسترول.

ومع تفاقم أزمة المواصلات، أصبحت الدراجات النارية بديلا في شوارع الخرطوم، حيث تزايد استخدامها بصورة لافتة، مع ارتفاع أسعارها. 

وبادرت سودانيات العام الماضي، إلى الظهور في شوارع الخرطوم، وهن يستغللن دراجات هوائية في خطوة قالت إنها تهدف لتغيير نظرة المجتمع نحو الحريات وتشجيع الرياضة النسوية.

وعلى مدى أشهر تتحول ساحة الحرية وسط الخرطوم إلى مدرسة لتعلّم ركوب الدراجة الهوائية للفتيات، وأطلقن مبادرة لذلك بمسمى (دراجتي لي ولبيئتي).

 وأعلن عضو مجلس السيادة الانتقالي عن مبادرة ستنطلق قريبا بالشراكة مع الشركات العاملة في مجال الاتصالات، وشرطة المرور والمؤسسات العاملة في مجالات البنى التحتية بشأن وضع سياسات تعزز ثقافة قيادة واستخدام الدراجة. 

وحث التعايشي  شركات الاتصالات بتبني فكرة استيراد دراجات هوائية معفاة من الرسوم الجمركية  لتقوم الشركات بتمليكها للمواطنين والطلاب والعاملين بحيث يتم خصم قيمتها من رسوم اشتراكات الإنترنت  ووضع شعار الشركة المعنية علي الدراجة ويصبح ذلك بمثابة إعلان للشركة.

Advertisement

header – right 1
تعليقات
Loading...