وزير الخزانة الأمريكية: شطب السودان من الإرهاب يفتح فصلاً جديداً في العلاقات

22

الخرطوم: الجماهير

قال وزير الخزانة الأمريكي ستيفن تي منوشين، إن قرار إلغاء السودان من التصنيف الأمريكي للدول الراعية للإرهاب فتح فصل جديد في العلاقات بين الولايات المتحدة والسودان.

ورفعت الولايات المتحدة الإثنين السودان رسمياً من قائمة الدول الراعية للإرهاب بعد 27 عاما من وجوده بها.

وأشاد الوزير الأمريكي في بيان أصدره بمناسبة رفع اسم السودان من القائمة الأمريكية للإرهاب، بالجهود الجريئة لحكومة رئيس الوزراء دكتور عبدالله حمدوك الأنتقالية، ومجلس السيادة الإنتقالي والشعب السوداني والتي أدت للإنجاز الذي تحقق اليوم برفع إسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وقال وزير الخزانة الأمريكي في بيانه: “إن شطب السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب يفتح اليوم فصلاً جديداً في العلاقات بين الولايات المتحدة والسودان. ونشيد بجهود الحكومة الانتقالية لرئيس الوزراء عبد الله حمدوك، ومجلس السيادة، وكذلك شعب السودان، في اتخاذ خطوات جريئة والتي أدت لما حدث اليوم” في إشارة لرفع إسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.”

وأضاف: “كما نلاحظ الإصلاحات الاقتصادية والإدارية المستمرة والصعبة التي تتبعها الحكومة الانتقالية من أجل خلق اقتصاد مستقر ومتنامي يوفر فرصًا لجميع السودانيين للمشاركة في إمكانات البلاد الاقتصادية.”

وأكد وزير الخزانة الأمريكي ستيفن تي منوشين في بيانه:”أن وزارة الخزانة الأمريكية تتطلع إلى العمل مع أعضاء الكونجرس من الحزبين، ومع السودان للمساعدة في سداد متأخرات السودان في المؤسسات المالية الدولية وتعزيز جهوده لتأمين تخفيف ديونه في عام 2021.”

تعليقات
Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: