- الإعلانات -

وزيرة التربية: تعديل المناهج حق قانوني دون إملاء من أحد

75

Advertisement

الخرطوم: الجماهير

قالت آسيا محمد عبدالله، وزيرة التربية والتعليم في السودان، اليوم الأربعاء إن تعديل المناهج وتطويرها حق يكفله القانون للمركز القومي للمناهج والبحث التربوي و هو الجهة الوحيدة التي تملكه دون إملاء من أحد.

Advertisement

 و أثار حذف مقررات دراسية من منهج مرحلة الأساس والمرحلة الثانوية في السودان جدلاً بين طائفتي الصوفية وأنصار السنة تحول لمعارك كلامية صاخبة

وأكدت الوزيرة، حسب وكالة السودان للأنباء، على دور بخت الرضا كصرح تربوي رائد بالمنطقة، وأوضحت أن عملية التنقيح والتعديل تتم بناءً على البحوث التربوية والمراجعة الميدانية بما يخدم العملية التعليمية، مشيرة إلى أن المركز يعتبر الامتداد الطبيعي لبخت الرضا في مسيرتها القاصدة ورسالتها العظيمة.
وعقدت وزارة التربية والمركز القومي للمناهج اجتماع المجلس في دورة انعقاده الـ11، وبحث الاجتماع كيفية النهوض بالمركز وتأهيل كوادره ومضاعفة أعدادهم باختيار أفضل العناصر خبرة وتجربة وتميزاً لمقابلة الكم الهائل من المسؤوليات الملقاة على عاتقه، والعمل على إيجاد مشروعات استثمارية تدر دخلاً يمكّنه من الصرف على بعض المناشط وتحسين بيئة العمل.

Advertisement

تعليقات
Loading...