وزراء المالية والنقل والثروة الحيوانية في بورتسودان لحل مشكلات الموانئ

17

بورتسودان – الجماهير

تعهد وزير المالية والتخطيط الاقتصادي د. جبريل إبراهيم حرص بمعالجة قضايا الموانئ البحرية وتطويرها لجذب أكبر قدر من التجارة الإفريقية عبر الموانئ السودانية.

وصل وزراء المالية والتخطيط الإقتصادي د. جبريل إبراهيم، النقل ميرغني موسى حمد والثروة الحيوانية حافظ إبراهيم عبد النبي، إلى بورتسودان اليوم الأربعاء، لمعالجة المشكلات التي يعانيها الميناء.

وقال د. جبريل لدى مخاطبته اليوم الأربعاء جلسة افتتاحية لورشة حول مشكلات الموانئ بعنوا (عمل ميناء الحاويات.. التحديات والآفاق والحلول) إن مشاكل الميناء ذات الطابع الإداري يمكن حلها بالتعاون مع مجتمع الميناء فيما يمكن حل مشاكل الرسوم وأسعار الصرف في اطار الجوانب التي تلي وزارة المالية الاتحادية، مشيراً إلى ضرورة ايجاد رؤية جديدة وشراكات استراتيجية خارجية لتطوير الموانئ السودانية دون أن تضار مصالح السودان والعاملين بالموانئ.

من جهته أكد وزير النقل والبنية التحتية مهندس ميرغني موسى لدى مخاطبته الورشة أن زيارة وزراء المالية، النقل والثروة الحيوانية لولاية البحر الأحمر تأتي من أجل التعاون والتنسيق مع الجهات ذات الصلة لاستكمال العمل اللوجستي بميناء بورتسودان الجنوبي ومعالجة المشاكل التي تواجه صادر الماشية ومتابعة تنفيذ برامج مصفوفة تطوير الموانئ.

وأوضح وزير النقل أن أزمة الميناء تعتبر أزمة بلد بأكمله، مما يستوجب فتح حوار مباشر مع مجتمع الميناء لايجاد الحلول اللازمة لكل القضايا.

وإلتأمت الورشة بحضور والي ولاية البحر الأحمر مهندس عبد الله شنقراي والمدير العام لهيئة الموانئ البحرية والمجلس الاستشاري لتطوير الصادر وإدارات التشغيل بالهيئة وشركاء العمل المينائي.

تعليقات
Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: