“محامي دارفور”: بينات لفتح بلاغات ضد قتلة طلاب دارفور بجامعة الجزيرة

0 12

الخرطوم: الجماهير

كشفت هيئة محامي دارفور، عن توفر بينات مبدئية كافية لفتح بلاغات جنائية في مواجهة مرتكبي الجريمة البشعة بقتل أربعة من طلاب دارفور بجامعة الجزيرة في العهد البائد البشعة، وذلك، إثر نبش جثامين الطلاب الأربعة الشهر الماضي، بواسطة لجنة كونها النائب العام.

وقالت هيئة محامي دارفور في بيان اليوم الثلاثاء إن نبش جثامين الطلاب الأربعة قد تم بواسطة اللجنة التي كونها النائب العام الشهر الماضي بعد أن استكملت تلك اللجنة المنوط بها التقصي والتحقيق في الجرائم المرتكبة خارج نطاق القانون كافة متطلبات إجراءات النبش القانونية، وقامت اللجنة المذكورة والمشكلة بواسطة النائب العام بأداء مهامها بمهنية عالية.
وقالت الهيئة من جانبها أنه قد توفرت البينة المبدئية الكافية لفتح بلاغات جنائية في مواجهة مرتكبي الجريمة البشعة، والأكثر بشاعة وجسامة، وقد تم دفن أحد الطلاب الشهداء الأربعة بكامل ملابسه وعلى بنطاله الحزام، بصورة مهدرة للقيم الدينية والكرامة الإنسانية، كما هنالك سعي لطمس معالم الجريمة البشعة المرتكبة، وإخفاء الحقيقة عن أولياء الدم، والرأي العام، والزعم بأن الطلاب الشهداء الأربعة جميعهم، غرقوا في ترعة مياه بمزرعة الجامعة (عمقها لا يتجاوز المتر الواحد)، ولفتت الهيئة إلى أن آثار الجريمة لا زالت واضحة على جثامين وهياكل الطلاب الشهداء، شاهدة على جسامة الجريمة المرتكبة، لتلاحق الجناة .
وذكرت الهيئة بأنها أيضا تواصلت مع مولانا تاج السر الحبر النائب العام، ومع لجنة التقصي والتحقيق في جرائم القتل خارج نطاق القانون والمشكلة بواسطة النائب العام وهي المعنية والمختصة والتي أشرفت على عملية النبش، وذلك لتسريع أعمالها وإجراءات ملاحقة الجناة، والقبض عليهم وتقديمهم للمحاكمة الرادعة.
وأشارت أن لجنة التقصي والتحقيق في جرائم القتل خارج نطاق القانون والتي شكلتها الهيئة لمتابعة قضايا الطلاب الشهداء وآخرين ممن استشهدوا في عهد النظام البائد، تعمل في متابعة لقضية شهداء طلاب جامعة الجزيرة الأربعة.

تعليقات
Loading...