مجلس الصحوة يرحب بإطلاق سراح إثنين من منسوبيه

31

الخرطوم- سفيان نورين

كشف مجلس الصحوة الثوري عن إطلاق سراح إثنين من قياداته المعتقلة برفقة زعيم التنظيم موسى الهلال التي تجري محاكمته حالياً.

وأعلن المجلس عن ترحيبه بالخطوة التى اتخذتها السلطات، بإطلاق إثنان من قياداته هما: محمد الريس ساكن، وموسى عمر هلال.

وطالب المجلس في بيان ممهور بتوقيع ناطقه الرسمي أحمد محمد أبكر، بإطلاق سراح كافة قياداته ومنسوبيه داخل السجون والمعتقلات.

إلى ذلك، نفى المجلس ما تناقلته بعض وسائل الإعلام، حول إطلاق سراح 200 من قياداته بعفو سيادي، مبينا أن المطلق سراحهم إثنان فقط، مؤكدا أن العدد المذكور غير حقيقي.

يذكر أن السلطات اعتقلت رئيس مجلس الصحوة الثوري وعدد من قيادات المجلس في نوفبر 2017 بمعقله في شمال دارفور.

وكان الزعيم القبلي موسى هلال يعارض بشدة حملة حكومية للنظام البائد لجمع السلاح غير المصرح به، تم تنفيذها في ولايات دارفور وكردفان.

تعليقات
Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: