- الإعلانات -

لجنة التحقيق في إختفاء “المفقودين” تقرر نبش جميع المقابر الجماعية

0 7
header – right 1

الخرطوم: الجماهير
قررت لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص المفقودين، التي شكلتها النيابة العامة نبش جميع المقابر الجماعية التي عثرت عليها وتشريح وإعادة تشريح الجثامين.
وقبل نحو عشرة أيام، قالت النيابة العامة، إنها عثرت على مقابر جماعية يُشتبه أن تكون لمفقودين قلوا ودفنوا فيها، بعد عملية فض الاعتصام أمام القيادة العام للجيش وفي يونيو 2019.
وأوضحت اللجنة في بيان السبت أنه بعد الإطلاع على التقارير والمستندات وأقوال الشهود تقرر أن يتم نبش جميع المقابر الجماعية وتشريح وإعادة تشريح الجثامين .
وذكرت أن إجراءات النبش وفقاً لموجهات محددة بأن تؤخذ عينات من الرفاة البشرية أصلية وإحتياطية والسمات الإشعاعية والأنثروبولوجية الطبيعية لفحص البصمة الوراثية وترسل للإدارة العامة للأدلة الجنائية .
وأن يتم تحديد أسباب الوفاة وعمر المتوفي وتاريخ الوفاة.
كما تؤخذ صورة فوتوغرافية للجثة وتوثق الأدلة والقرائن وأدلة التعرف ويؤخذ مقياس للعينة وفق معايير اللجنة الدولية للمفقودين .
وحسب البيان يؤخذ في الإعتبار أخذ حجم كافي للعينات وكفاية المواد البيولوجية المتبقية والسمات الطبية، بجانب أن يتم تخصص لكل مجهول هوية أرقام تعريفية للعينة ترتبط بالجثة وترتبط بجميع الأدلة الخاصة بها .
وأن تؤخذ الصور الشكلية لسمات الأسنان وأي قرائن أو أدلة للتعرف على الجثة .
وفي يونيو الماضي، أعلنت النيابة العامة العثور على مقبرة جماعية شرقي الخرطوم يرجح أنها تضم رفاة طلاب قتلوا عام 1998 عندما كانوا يتدربون بأحد معسكرات الخدمة الوطنية الإجبارية.
وفي يوليو الماضي، عثرت السلطات على مقبرة جماعية غرب مدينة أم درمان تضم رفات يعتقد أنها لـ28 ضابطا أعدمهم النظام البائد مطلع تسعينات القرن الماضي.
وفي يوليو الماضي، عثرت السلطات على مقبرة جماعية غرب مدينة أم درمان تضم رفات يعتقد أنها لـ28 ضابطا أعدمهم النظام البائد مطلع تسعينات القرن الماضي.

Advertisement

Advertisement

تعليقات
Loading...