عودة التيار الكهربائي لنيالا بعد أسبوع من الإظلام

16

نيالا: الجماهير

تنفس مواطنو مدينة نيالا عاصمة جنوب دارفور اليوم الإثنين، الصعداء بعد عودة سريان التيار الكهربائي بأوصال المدينة بعد أسبوع من الإظلام عاشته لعدم إلتزام الحكومة المركزية بسداد متأخرات الشركة التركية التي تتولى تشغيل محطة الكهرباء في نيالا ومدن دارفورية أخرى.

وأعلن مدير التشغيل بالمحطة التركية بنيالا المهندس دينيز كوكتاز إستئناف العمل وتشغيل جميع وحدات التوليد صباح اليوم الإثنين وإعادة الخدمة لكافة أحياء المدينة.

وجاءت الإنفراجة بعد جهود قادها الوالي مهدي موسى مع الحكومة المركزية أفضت إلى صدور توجيهاً لبنك السودان لدفع المبلغ للشركة التركية.

وعاشت المدن الرئيسية في ولايات دافور، حالة الإظلام الدامس نتيجة لإنقطاع التيار الكهربائي عنها بسبب ان الشركة التركية المتعاقدة على امداد تلك المدن بالكهرباء اوقفت مولداتها لعدم سداد متأخرات عدة أشهر.

وفي نوفمبر الماضي، دخلت ست ولايات سودانية في ظلام دامس بسبب عجز الحكومة الاتحادية عن سداد الالتزامات المالية تجاة شركة “كوني او سيمي” التركية المشغلة لمحطات التوليد للكهرباء في تلك الولايات.

وصف والي شمال دارفور محمد حسن عربي، أمس الأحد انقطاع التيار الكهربائي بولايته لمدة أسبوع جراء متأخرات مالية، بأنه أمر مؤسف وغير مقبول. فيما راجت أنباء عن تقديم والي شرق دارفور إستقالته لهذا السبب.

وقال والى جنوب دارفور موسى مهدي إسحق فى تصريح صحفى اليوم الإثنين، إن مشكلة الكهرباء إتحادية وتم مخاطبة كافة الجهات المعنية وزارة المالية الاتحادية ،مجلس الوزراء ومجلس السيادة بسداد مديونية الكهرباء للشركة التركية،

وأضاف بأن المالية الاتحادية أعطت توجيهاً لبنك السودان لدفع المبلغ للشركة التركية.

وقدم الوالى إعتذاره لمواطني الولاية على الإنقطاع الدائم للكهرباء عن المدينة خلال الايام الماضية .

تعليقات
Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: