تقرير أمريكي: فشل التوصل إلى اتفاق حول قانون حصانة السودان

214

الخرطوم: الجماهير

كشفت محطة “آي بي سي نيوز”، الأمريكية أنَّ مفاوضات ماراثونية جرت يوم الجمعة، بين مسؤولين في الحكومة الأميركية ومُشرِّعين بمجلسي الشيوخ والنواب، فشلت في التوصل إلى اتفاق حول قانون حصانة السودان، بالتزامن مع خطوة شطبه من قائمة الإرهاب والتي يُتوقَّع أن تكتمل خلال الأيام المقبلة.

 وقالت إنَّ الإدارة الأمريكية عرضت دفع (700) مليون دولار من الأموال الأمريكية لعائلات ضحايا 11 سبتمبر، في مقابل إسقاط حقهم في مقاضاة السودان في القضية. وهذه أبرز العراقيل التي يواجهها تمرير قانون حصانة السودان في مجلس الشيوخ (الكنغرس).

وقالت المحطة في تقرير، نقلًا عن مصدرَين مطلعين، إنَّ المفاوضات التي لم يتم الإبلاغ  عنها واستمرت حتى وقت متأخر من الجمعة، تظهر حرص إدارة ترامب على إنقاذ اتفاقها مع السودان لتطبيع العلاقات مع الولايات المتحدة وإسرائيل، وتعويض ضحايا مجموعة أخرى من ضحايا الإرهاب الأميركيين.

وأشارت أن محامي المُدَّعين في أحداث 11 سبتمبر يريدون ما يصل إلى 4 مليارات دولار مقابل الموافقة على منح السودان حصانة قانونية في وجه أي ملاحقات مستقبلية، وهو ما رفضته الإدارة والجمهوريون في مجلس الشيوخ، بحسب المصدرين.

ووافق الرئيس ترامب على رفع السودان من القائمة وأخطر الكونغرس بذلك في 26 أكتوبر الماضي. ويَنصُّ القانون على مهلة (45) يومًا من تاريخ الإبلاغ، يمكن خلالها للكونغرس وقف القرار الرئاسي.

تعليقات
Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: