بلغاريا: السودان أفضل شريك للاتحاد الأوروبي في مجال مكافحة التطرف والإرهاب

الجماهير: وكالات 

 

قالت إيكاترينا زاهرييفا، وزيرة الخارجية البلغارية، الجمعة، إن السودان أفضل شريك للاتحاد الأوروبي في مجال مكافحة التطرف والإرهاب والهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر.


و انطلقت، الجمعة، في العاصمة البلغارية صوفيا مباحثات يجريها إبراهيم غندور وزير الخارجية السوداني، مع كبار المسؤولين في الحكومة البلغارية في أول زيارة لوزير خارجية سوداني للدولة الأوروبية منذ عقود.

 

ونقل قريب الله خضر المتحدث باسم الخارجية عن أن إيكاترينا زاهرييفا، وزيرة الخارجية البلغارية لدى لقائها نظيرها السوداني إبراهيم غندور قولها “إن السودان هو أفضل شريك للاتحاد الأوروبي في مجال مكافحة التطرف والإرهاب والهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر”.

 

وشملت المباحثات بين الجانبين ـ بحسب بيان المتحدث باسم الخارجية ـ تبادل وجهات النظر حول التحديات الإقليمية في الشرق الأوسط وافريقيا والقارة الأوروبية وكيفية تنسيق المبادرات والجهود للتعامل مع التحديات الدولية التي تواجه دول العالم حالياً في ظل عصر العولمة.

 

كما تناولت سبل تطور العلاقات الثنائية في المجالات السياسية والإقتصادية والتجارية والثقافية والعلمية وتعزيز التنسيق والدعم المتبادل في المحافل الدولية.

 

ولفتت وزيرة الخارجية البلغارية إلى فرص التعاون الاقتصادي بين البلدين في المجالات الزراعية والصناعات الزراعية ومشروعات الأمن الغذائي والإنتاج الحيواني وتقنية المعلومات والطاقة المتجددة مؤكدة أن لدى بلادها تقنيات متقدمة في هذه المجالات ويمكن للبلدين الإفادة من الإمكانات المتاحة لديهما لتصميم وتنفيذ مشروعات مشتركة.

 

وتطرق اللقاء الذي شمل جلسة مغلقة بين الوزيرين، وجلسة مباحثات ثنائية بحضور وفدي البلدين إلى أهمية مواصلة التشاور السياسي والتنسيق الفاعل، وتم التوقيع في ختام المباحثات على اتفاقيتين لتعزيز التعاون بين وزارتي خارجية البلدين، واحدة خاصة بإنشاء آلية التشاور السياسي والأخرى لتعزيز التعاون في مجال التدريب الدبلوماسي.

 

وحضر اللقاء من الجانب السوداني السفيرة إلهام شانتير سفير السودان لدى بلغاريا، والسفير فضل عبد الله فضل والسفير د. يوسف الكردفاني مدير إدارة الشؤون الأوروبية وأعضاء البعثة السودانية في بلغاريا.

 

وينتظر أن يلتقي غندور نائبة رئيس الجمهورية البلغارية ورئيس البرلمان ورئيس الغرفة التجارية وكبار المسؤولين والمستشارين بمجلس الوزراء البلغاري وجمعية الصداقة البلغارية السودانية والجالية السودانية هناك.

قد يعجبك ايضا

تعليقات

Loading...