“الصليب الأحمر” يعلق أنشطته في المنطقة الاستوائية بجنوب السودان

93
جوبا: أتيم سايمون

أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، اليوم الاثنين، تعليق جميع أنشطتها في ولاية غرب الاستوائية، جنوب غربي دولة جنوب السودان، وذلك بعد مقتل أحد موظفيها على يد مسلحين مجهولين.

وقال منسق الإعلام في مكتب اللجنة الدولية للصليب الأحمر بجنوب السودان، “روبن وودو”، في تصريحات للصحفيين بالعاصمة جوبا، “لقد قررنا وقف جميع تحركات موظفينا في المنطقة الاستوائية كلها”.

وأضاف “وودو” أن اللجنة لن تعود لمزاولة أعمالها في المنطقة المذكورة إلابعد تقييم الوضع الأمني.

Advertisement

وقالت اللجنة الدولية، السبت الماضي، في بيان صحفي نشرته على موقعها الرسمي، إن “لوكودو كنيدي لاكي إمانويل” قتل، الجمعة الماضية، برصاص مسلحين مجهولين أثناء عودة قافلة مؤلفة من 9 شاحنات وسيارة دفع رباعي، من ولاية غرب الاستوائية.

وانفصلت جنوب السودان عن السودان، في يوليو 2011، بموجب استفتاء شعبي، وتشهد موجات من المواجهات المسلحة بين قوات الرئيس سيلفاكير ميارديت وقوات نائبه المقال ريك مشار .

وتعاني دولة “الجنوب” حربا أهلية بين القوات الحكومية وقوات المعارضة منذ 2013، اتخذت بعدا قبليا، وخلفت آلاف القتلى وشردت الملايين.

ولم يفلح اتفاق سلام، وُقع في أغسطس العام 2015، في وقف الصراع المسلح بين الأطراف المتنازعة.

Advertisement

تعليقات
Loading...