البعث يدين مقتل مواطنين في محيط القيادة، ويطالب بالكشف عن الجناة وتقديمهم للمحاكمة

33

الخرطوم-الجماهير:
أدان حزب البعث العربي الاشتراكي مااسماه بالمسلك الإجرامي، الذي تمثل في العنف المفرط الذي ووجهت به الجماهير التي تداعت مساء أمس الثلاثاء، للإفطار في محيط القيادة العامة أحياء لذكرى شهداء الاعتصام. واشار بيان للحزب، تلقت الجماهير نسخة منه، الي استشهاد اثنين من المواطنين وإصابة آخرين، نتيجة لذلك. وحمل السلطة مسؤولية الكشف عن الجناة وتقديمهم للعدالة. فيما يلي نص البيان:-
حزب البعث العربي الاشتراكي (الاصل)
بيان حول استهداف الثوار في ذكرى مجزرة فض الاعتصام
شهدت مساء اليوم ولاية الخرطوم التداعي الكبير لجماهير شعبنا بكل أطيافه للافطار في محيط ساحة الاعتصام امام القيادة العامة للقوات المسلحة في ذكرى مجزرة فض الاعتصام لتجديد العهد وفي حضرة اسر شهداء نظام الانقاذ المجيدة بأن الثورة مستمرة حتى تحقيق غاياتها والقصاص للشهداء والجرحى والعودة للمفقودين او الكشف عن مصيرهم .
تمت مواجهة هذا التداعي والحضور الثوري الكبير بالعنف المفرط بإطلاق الرصاص الحي وارتقى بها شهيدان وعدد من الجرحى إثنين منهم في حالة خطرة .
يدين حزب البعث هذا المسلك الإجرامي ويحمل السلطة بكامل هيئاتها الانتقالية مسئولية الكشف عن الجناة وتقديمهم بشكل عاجل للعدالة والقصاص للشهداء جميعآ والذين من أجلهم تحشدت جماهير شعبنا وارتقى شهداء اليوم .
كما نؤكد على ضرورة إعادة هيكلة الاجهزة الأجهزة العدلية وتنظيف منظومة العدالة من أعداء الثورة والمتواطئيين معهم حتى تتحقق العدالة والانتصار للثورة وأهدافها والقصاص للشهداء والجرحى .
ان طريق الثورة وعر وشاق ولكن عهدا قطعه شعبنا بالوصول بهذه الثورة المجيدة لتحقيق كامل أهدافها .
الرحمة للشهداء الأكرم منا جميعا
عاجل الشفاء للجرحى
الشعب أقوى والردة مستحيلة .
ولا نامت أعين الجبناء .
حزب البعث العربي الاشتراكي الاصل
٢٩ رمضان ١٤٤٢ الموافق ١١ مايو ٢٠٢١م

تعليقات
Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: