البرهان يتفقد الخطوط الأمامية للجيش على الحدود الشرقية

52

القضارف: الجماهير

تفقد رئيس مجلس السيادة القائد العام للقوات المسلحة، الفريق أول عبد الفتاح البرهان يرافقه نائب رئيس هيئة الاركان إمداد الفريق الركن مجدي إبراهيم، وكبار قادة القوات المسلحة، الجنود المرابطين على الخطوط الأمامية على الشريط الحدودي مع إثيوبيا، بعد مقتل 6 نساء وطفل على يد مليشيات إثيوبية.
وشنت مليشا الشفتة مسنودة بالقوات الإثيوبية الإثنين، هجوما على مناطق “ليّة” و”كولي” التابعتين لمحلية الفشقة ما أدى إلى مصرع 5 نساء وطفل، فيما عثر الجيش الثلاثاء على جثة إمرأة كانت فقدت مع أخرى أثناء الهجوم.

وقدم الفريق البرهان خلال زيارته قرية اللية واجب العزاء في مواطنيها الذين اغتالتهم مليشيات الشفتة بمعاونة القوات الإثيوبية، وتعهد بمعاملة شهداء القرية كشهداء القوات المسلحة.

وكان في استقبال رئيس مجلس السيادة القائد العام للقوات المسلحة والوفد المرافق له بمنطقة أبو عاروض، في مستهل زيارته لولاية القضارف، رئيس هيئة الاركان الفريق أول ركن محمد عثمان الحسين، وقائد المنطقة الشرقية اللواء الركن أحمدان محمد خير العوض والقيادات العسكرية بالمنطقة.
وتفقد البرهان أوضاع الجنود على الخطوط الأمامية في الشريط الحدودي، وتلقى تنويراً من قائد الفرقة الثانية مشاة بالقضارف اللواء ركن حيدر الطريفي عن الأوضاع هناك.
وأكد رئيس مجلس السيادة الانتقالي القائد العام للقوات المسلحة، من الخطوط الأمامية، قدرة القوات المسلحة على حماية الأرض والمحافظة على أمن البلاد ومكتسباتها.
وقال خلال مخاطبته القوات المسلحة المنتشرة داخل الحدود السودانية، إن القوات المسلحة ستظل سندا وعضدا للشعب ودعما لتحقيق آماله وطموحاته نحو الاستقرار والسلام والتنمية.
وأشاد بالملاحم والبطولات التي سطرتها القوات المسلحة عبر تاريخها الناصع الطويل حماية للبلاد وامنها واستقرارها.
وحيا القائد العام للقوات المسلحة تضحيات منسوبي القوات المسلحة الذين قدموا ارواحهم رخيصة من أجل السودان وعزته وكرامته.
الى ذلك ـكدت القوات المسلحة المرابطة داخل الحدود السودانية التزامها بالدفاع عن أرض البلاد ومكتسبات شعبها.

تعليقات
Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: