البرهان رئيسًا وحمدوك نائبًا له.. تشكّيل مجلس شركاء الانتقال من 29 عضواً

611

الخرطوم: الجماهير 

أصدر رئيس مجلس السيادة الإنتقالي، الفريق أول عبد الفتاح البرهان، قراراً قضى بتشكّيل مجلس شركاء الفترة الانتقالية برئاسته، وعضوية (28) آخرين.

وينشأ، مجلس الشركاء بموجب الوثيقة الدستورية (تعديل لسنة ٢٠٢٠) ويسمى “مجلس شركاء الفترة الانتقالية”،  وتمثل فيه أطراف الاتفاق السياسي فى الوثيقة الدستورية ورئيس الوزراء وأطراف العملية السلمية الموقعة على اتفاق جوبا لسلام السودان، ويحق للمجلس إصدار لائحة لتنظيم أعماله.

وتحصلت “الجماهير”، على مشروع لائحة “مجلس شركاء الفترة الانتقالیة” المنشأة بموجب المادة (80) من الوثیقة الدستوریة، التي يعمل بھا من تاریخ التوقیع علیھا.

وبحسب مشروع اللائحة فإنَّ مجلس شركاء الفترة الانتقالیة يتألف من 29 عضوًا: هم رئیس مجلس الوزراء و5 ممثلین یختارھم المكون العسكري بمجلس السیادة، و13 ممثلًا یختارھم المجلس المركزي القیادي لقوى إعلان الحریة والتغییر، و6 ممثلین تختارھم أطراف العملیة السلمیة بجوبا، واثنین من الوزراء یختارھم مجلس الوزراء بصفة مُراقب،  واثنین من أعضاء مجلس السیادة المدنیین یختارھم المكون المدني من مجلس السیادة، بصفة مُراقب ویكون رئیس مجلس السیادة رئیسًا لمجلس الشركاء؛ فيما يكون رئیس الوزراء رئیسًا مناوبًا، ویتولى الرئیس مھام رئاسة الاجتماعات والدعوة لھا حسب اللائحة المنظمة.

وحسب مصادر لـ”الجماهير” تم إلغاء اختيار اثنین من أعضاء مجلس السیادة المدنیین الذين  یختارھم المكون المدني من مجلس السیادة، بصفة مراقب، وفقاً لما نصت اللائحة، وعزت المصادر الإلغاء إلى تعنت حركات الكفاح المسلح.

وضم المجلس في تشكيلته وفقاً للقرار بجانب رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، من المكون العسكري: أعضاء مجلس السيادة الإنتقالي، عبد الفتاح البرهان، شمس الدين كباشي، ياسر العطا، إبراهيم جابر، بجانب قائد ثاني قوات الدعم السريع الفريق عبد الرحيم دقلو. 

ومن قوى  الحرية والتغيير ضم المجلس، رئيس حزب الأمة القومي المكلف، فضل الله برمة ناصر، أمين سر حزب البعث العربي الاشتراكي، علي الريح السنهوري، رئيس حزب المؤتمر السوداني، عمر يوسف الدقير، نائبة رئيس حزب الأمة، مريم الصادق المهدي، رئيس المكتب التنفيذي للتجمع الاتحادي بابكر فيصل، بابكر فيصل بابكر، رئيس الحزب الوطني الاتحادي، يوسف محمد زين، الأمين السياسي لحزب البعث القومي، كمال بولاد، رئيس الحزب الوحدوي الديمقراطي الناصري، جمال إدريس الكنين، القيادي المهني، محمد ناجي الأصم، طه عثمان إسحاق، الامين السياسى للحزب الجمهوري، حيدر الصافي شبو، معاوية حامد شداد ومن تيار الوسط، محمد فريد بيومي. 

ومن الجبهة الثورية رئيس حركة تحرير السودان، منى أركو مناوي، حركة جيش تحرير السودان – المجلس الانتقالي، ورئيس الجبهة الثورية، الهادي إدريس، رئيس الحركة الشعبية –شمال، مالك عقار، رئيس حركة العدل والمساواة، جبريل إبراهيم، رئيس مسار الوسط، التوم هجو، رئيس تجمع قوى تحرير السودان، الطاهر أبو بكر حجر، و قائد التحالف السوداني، خميس عبد الله أبكر، فيما خُصص مقعدين يتم تسميتهما لاحقاً من مُخرجات مؤتمر سلام شرق السودان.

لائحة مجلس شركاء الانتقال
تعليقات
Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: