استئناف اجتماعات ترسيم الحدود بين السودان وإثيوبيا اليوم

49

الخرطوم: الجماهير

يستأنف السودان وإثيوبيا، اليوم الثلاثاء في الخرطوم، اجتماعات بشأن ترسيم الحدود بين البلدين، بعد ثمانية أشهر من التعليق.

وأعلن المتحدث الرسمي باسم الحكومة الانتقالية، وزير الثقافة والإعلام، فيصل محمد صالح، عن وصول وفد إثيوبي إلى الخرطوم، الثلاثاء، لاستئناف اجتماعات اللجنة العليا لترسيم الحدود بين البلدين.

وأرسلت القوات المسلحة تعزيزات عسكرية كبيرة للمناطق الأمامية بالشريط الحدودي مع إثيوبا إثر كمين نصبته القوات الإثيوبية وأدي لمقتل عدد من الجنود السودانيين بينهم ضابط، وعلى خلفية ذلك، بسطت القوات المسلحة على جميع  المناطق التي كانت تحتلها مليشيا إثيوبية.

وقال صالح، في تصريحات صحفية، يوم الإثنين: “من المتوقع أن يصل ممثلو الجانب الإثيوبي للخرطوم يوم غد، لاستئناف ترسيم الحدود”.

وأشار إلى أن لجنة ترسيم الحدود جرى تشكيلها في وقت سابق وعقدت عددا  من الاجتماعات، لكنها توقفت.

وكان رئيس الوزراء عبد الله حمدوك،  ناقش مع نظيره الإثيوبي آبي أحمد، الأوضاع المتأزمة على الشريط الحدودي بين البلدين، على هامش القمة الاستثنائية لـ(الإيقاد) التي انعقدت في جيبوتي الأحد.   

وأعلن مكتب رئيس الوزراء الأحد، أن حمدوك وآبي أحمد،  اتفقا على معاودة اللجنة المشتركة للحدود بين السودان وإثيوبيا العمل في 22 ديسمبر.

وكان الاجتماع الأخير حول ترسيم الحدود عقد في مايو 2020 في أديس أبابا.

ويعود تاريخ اتفاق ترسيم الحدود إلى مايو 1902 بين بريطانيا وإثيوبيا، لكن ما زالت هناك ثغرات في بعض النقاط ما يتسبب في وقوع حوادث – بانتظام – مع المزارعين الإثيوبيين الذين يأتون للعمل في أراض يؤكد السودان أنها تقع ضمن حدوده.

تعليقات
Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: