“قوى الحرية والتغيير”.. تتحرى وجود المخلوع واركان نظامه في سجن كوبر الأربعاء

الخرطوم: الجماهير

قال مصدر عسكري رفيع لـ”الجماهير” يوم الثلاثاء، أن المجلس العسكري الانتقالي في السودان سمح لممثلين من قوى إعلان الحرية والتغيير بزيارة سجن كوبر شديد الحراسة في العاصمة الخرطوم للتأكد من اعتقال الرئيس المعزول عمر البشير واركان نظامه. 

وأوضح المصدر مفضلا عدم كشف أسمه، أن الزيارة المقرر لها صباح الأربعاء ستكون قصيره ، مشددا ” لن يسمح لهم بالتصوير او تبادل الحديث مع قيادات النظام البائد”. 

وعزل الجيش البشير بعد احتجاجات امتدت 4 أشهر بلغت ذروتها بالاعتصام أمام مجمع وزارة الدفاع. وما زالت الاحتجاجات مستمرة ويقول قادتها إنها لن تتوقف قبل أن يسلم المجلس العسكري الانتقالي، الذي يدير شؤون البلاد حاليا، السلطة لقيادة مدنية قبل إجراء انتخابات.

وكان المجلس العسكري، قد أعلن ضمن سلسلة من الإجراءات، اعتقال اثنين من أشقاء البشير هما رجلا الأعمال عبد الله والعباس وعدد من ”رموز النظام السابق“.


لكن الفريق شمس الدين كباشي شنتو المتحدث باسم المجلس العسكري، تراجع أمس الاثنين عن تصريح اعتقال العباس مشيرا إلى أن معلوماته كانت غير دقيقة. 

ونقلت صحيفة اليوم التالي الصادرة في الخرطوم يوم الاحد الماضي أن العباس افلح في الهرب من سجن كوبر إلى خارج البلاد، لكن مدير عام السجون في السودان، قال في تصريحات لقناة “العربية“: “لم نطلق سراح العباس شقيق الرئيس المخلوع لأنه لم يأت إلينا أصلا”.

وقالت مصادر، إن عمر البشير وشقيقه عبد الله هما المتواجدان فقط حاليا بسجن كوبر، إضافة إلى زوج شقيقتهما الذي اعتقل هو الآخر مع بعض رموز النظام السابق.

قد يعجبك ايضا

تعليقات

Loading...