عبوة ناسفة قرب منزل ملياردير مناهض لترحيل السودانيين من إسرائيل

الخرطوم:الجماهير 

 

قالت الشرطة الأمريكية إنها عثرت أمس الاثنين ، على عبوة ناسفة بالقرب من منزل الملياردير الأمريكي اليهودي “جورج سوروس” المناهض لسياسات رئيس الوزراء الاسرائيلي نتنياهو تجاه طالبي اللجوء السودانيين والإريتريين.


وذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن العبوة كانت في صندوق البريد جوار المنزل ، مضيفة أن فريق مفرقعات تولى تفجيرها في منطقة غابات قريبة.

ويحمل سورس الهنغاريالمولد ، الجنسيتين الأمريكية والبريطانية وهو من أشد منتقدي خطة الحكومة الإسرائيلية لترحيل المهاجرين السودانيين والإريتريين

وأشارت الصحيفة إلى أن سوروس لم يكن في منزله أثناء الحادث.

من جهتها أفادت الشرطة فيما بعد بأنها سلمت المعلومات حول الحادث إلى مكتب التحقيقات الفدرالية.

و خلال الصيف الماضي ، كان سوروس ضحية حملة لوحات إعلانية ضد المهاجرين برعاية الحكومة الهنغارية بعد أن دعا المجر والاتحاد الأوروبي للسماح للاجئين بالبقاء  .

وتعرض سوروس لحملة انتقادات قاسية من جانب اليمين الاسرائيلي حيث قال رئيس الوزراء الاسرائيلي نتنياهو في فبراير الماضي: بانه يمول اعمال معادية لاسرائيل فيما وصفه زعيم الحزب اليهودي ووزير التعليم الاسرائيلي بانه يشكل خطراء على مصالح اسرائيل ويمول نشاطات معادية للسامية.

وطالته إتهامات علنية بأنه يقف خلف منظمات غير حكومية إسرائيلية تدافع عن طالبي اللجوء.

لكن رجل الأعمال المعروف كأحد أكبر المانحين في العالم للجماعات والقضايا الليبرالية ، نفى ادعاءات نتنياهو، بأنه يموّل المظاهرات المناهضة لطرد طالبي اللجوء من إسرائيل .

وقال أنه “يعتقد وفقا لاتفاقية اللاجئين لعام 1951 والقانون الدولي، لا يجوز إعادة طالبي اللجوء قسرا إلى البلدان التي قد يقتلون أو يحاكمون فيها”.

ومنذ يناير 2017 اطلاق رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو برنامج لترحيل  آلاف المهاجرين الأفارقة غالبيتهم من اريتريا والسودان، عبر تخييرهم بين مغادرة الدولة العبرية طوعا او سجنهم لفترة غير محددة الامر الذي فجر تظاهرات رافضة.

وبحسب احصائيات نشرتها وسائل اعلام إسرائيلية في نوفمبر الماضي يبلغ عدد السودانيين المهددين بالسجن أو المغادرة طوعاً 7500 سوداني .

وتزامن حادث العبوة الناسفة بمنزل سوروس ، الواقع في نيويورك مع إيداع تشريع يستهدف تعديل القانون الأساسي لإسرائيل بحيث يتم ترحيل المهاجرين الأفارقة بموجب قانون منع الاختراق ، مما يلغي قرارات المحكمة العليا التي أسقطت خطة نتانياهو باعتبارها غير دستورية .

و قام القضاة مراراً وتكراراً بتعطيل جهود الحكومة الرامية إلى سجن وترحيل طالبي اللجوء الأفارقة من البلاد دون فحص طلبات لجوئهم أو ، التأكد بما فيه الكفاية في من سلامة البلدان التي سيتم ترحيلهم إليها.

ويعرف جورج سوروس كمؤسس ورئيس صندوق “Soros Fond Management”، كما يعد واحدا من أغنى أثرياء العالم. وأفادت مجلة “فوربس” بأن ثروته تقدر بنحو 25 مليار دولار.

 

المصدر: الجماهير+وكالات

 

قد يعجبك ايضا

تعليقات

Loading...