البشير: ماضون في محاربة الإرهاب وتجارة البشر

0 72

الخرطوم : الجماهير

أكد الرئيس السوداني، عمر البشير، اليوم الأحد، أن بلاده ماضية في مكافحة الاٍرهاب وعمليات تجارة البشر العابرة للحدود السودانية، وتعهد بالاهتمام بقضايا حقوق الانسان والتداول السلمي للسلطة لتحقيق “الحكم الراشد” بالبلاد.

وقال البشير، خلال كلمته في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الأول لرؤساء المحاكم العليا بالدول الإفريقية، الذي بدأ اليوم بالخرطوم تحت عنوان (من أجل قضاء أفريقي موحد)، إن” السودان سيقف بحزم في مواجهة الإرهاب و تهريب المال والبشر، ومكافحة جرائم غسل الأموال، بجانب الاهتمام السودان بقضايا حقوق الإنسان، ونبذ العنف، والتداول السلمي للسلطة وتحقيق الحكم الراشد من خلال استخدام معاييره الخاصة”.


وأضاف البشير، أنه سيبذل المزيد من الجهود من أجل تحقيق الوفاق شامل لكل أهل السودان، وتوديع الحرب والاقتتال إلى غير رجعة، مشيراً، إلى أن بلاده سيتعافى من النزاعات ويمضي بثبات وثقة نحو الوفاق والسلام والاستقرار بعد مداولات الحوار السياسي والمجتمعي والاتفاق على الوثيقة الوطنية، التي أصبحت الإطار العام لبرنامج الدولة الملزم لجميع أهل السودان، بمكوناتهم السياسية المتعددة وتشكيلاتهم المجتمعية المتنوعة.

 

يذكر أن السودان إحدى الدول التي ظلت بعيدة عن استهداف الإرهابيين ووجود نشاطات لتنظيمات إرهابية كما يحدث ببعض دول الجوار، على حسب أقوال مراقبين، لكن في نفس الوقت يواجه السودان على أراضيه أكبر عمليات للإتجار بالبشر في المنطقة وذلك لتوسطه الطرق بين دول شرق افريقيا، الأكثر الشعوب المهاجرة والدول المتاخمة لساحل البحر الأبيض المتوسط والتي منها ينطلقون للدول الأوروبية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

تعليقات

Loading...